RSS
 

تعليق د. سعد الفقيه حول دعم آل سعود لمحاولة الإنقلاب الفاشلة في ليبيا وتخريب الثورة

21 مايو

د. سعد الفقيه

د.سعد الفقيه

 

 

لا نخفي شماتتنا بالماكرين من آل سعود الذين أرادوا الشر بإخواننا في ليبيا بعد فشل "الانقلاب" الذي مولوه وبعد تحوله إلى فضيحة لهم ولعملائهم

وكانت السعودية والإمارات قد هيأتا لهذا الانقلاب نفسيا وماليا وإعلاميا واستخباراتيا منذ نجاح الثورة في ليبيا وظنوا أن التوقيت الآن مناسب

ورغم الفرق الهائل بين ليبيا ومصر فقد دفعتهم حماقة الغرور -بعد ما ظنوه نجاح انقلاب السيسي- الى الاعتقاد أنه يمكن تكرار التجربة في ليبيا

الجانب النفسي في التهيئة للانقلاب تمثل في تدمير الوضع الاجتماعي بنشر المخدرات والجريمة حتى يتمنى الشعب أي جهة تضبط الوضع حتى لو كانت قمعية

الجانب المالي والسياسي هو تمويل القوى القابلة للعمالة للتحرك قبليا وحزبيا بقدرة مالية قوية وفرض نفسها في أي عملية سياسة لدفع رموزهم للأمام

الجانب الإعلامي هو في برنامج إعلامي لتقبيح صورة الإسلاميين وتحسين صورة عملائهم سواء بوسائل إعلام سعودية (العربية) أو بإعلام ليبي مدعوم منهم

الجانب الاستخباراتي هو في التنسيق المباشر مع هذه القوى العميلة سواء كانت قوى سياسية أوعسكرية وإقناع القوى الغربية بصلاحيتها للمرحلة المقبلة

وكان إعلان حفتر الغريب جدا قبل ثلاثة أشهر عن تحرك تلقائي من الشعب معه مبني على وهم أن الشعب قد تهيأ بعد هذه الترتيبات للوقوف معه فورا

وحين لم يحصل التجاوب المنتظر بدأ الإعداد لعمل عسكري جاد متكئا على مغازلة الغرب بمحاربة الإرهاب ومغازلة السعودية والإمارات بمحاربة الإخوان

فشل "الانقلاب" حقق عدة نتائج أهمها الحديث العلني من قبل كل الفعاليات الشعبية والسياسية المخلصة في ليبيا ضد الحكومية السعودية والإماراتية

كما تسبب الفشل في فضح الرموز الليبية التي تمكنت في مرحلة ما من خداع الشعب الليبي فأصبحت الآن مكشوفة العمالة حين حسبت على هذا الانقلاب

كما تسبب في إضعاف الميليشيات النفعية من قطاع الطرق التي مولتها السعودية والإمارات بعد أن كانوا يحمون أنفسهم بالمزايدة على دورهم في الثورة

وتسبب في توعية التيارات الإسلامية والوطنية المخلصة في ليبيا للتعاون وتوحيد الصف ضد هذا الاستهداف السعودي الإماراتي وعملائه داخل ليبيا

وأخيرا تسبب في ضرب مصداقية الإعلام السعودي وقناة العربية التي تسمى تندرا بـ "قناة حفتر" ومن يتابعها يظن ليبيا تحت السيطرة الكاملة لحفتر

وإذ نبارك لأهلنا في ليبيا حماية ثورتهم، فإننا نعتذر عن الكيد الذي يمارسه من بيده السلطة في بلادنا ضدهم، ولعل فشل هذا الكيد فأل حسن في زوالهم

 
 

(حكيم الإصلاح) يكتب حول اختلاف ال سعود على الحكم ومايجب على المعارضة والشعب فعله

02 أبريل

1- أولا إختلاف آل سعودعلى الحكم أو قيام حرب خارجية أو ثورة أمر متوقع ولكن ماذا فعلنا نحن كمعارضة لإنقاذ البلد عند سقوطهم

2-لإنقاذ البلد يجب علينا معرفة شيئين أولا أن البلد ليس فيها برلمان ليأخذ البلد إلى برالأمان ثانيا المعارضة لم تحدد البديل

3- فالواجب الملح لمن يريد إنقاذ البلدهو إختيار البديل يجب أن ننظر بحكمة وموضوعية وإخلاص وتجرد لإختيار البديل

4- يوجد عندنا الكثير من الأحزاب المعارضة والأفراد المعارضين لنفندها حتى يكون إختيارنا بحكمة وموضوعية بعيدا عن الأهواء

5- نبدأ بحزب التجديد وحزب الأمه هذه الأحزاب لاتستطيع أن تقود البلد لقلة أتباعهم وإفتقارهم إلى القوة الأعلامية لتوجيه الناس

6- منظمة قادتها في السجون فك الله أسرهم ولا يستطيعون قيادة البلد في هذه المرحلة الحرجة والحاسمة

7- لدينا مجموعة من المعارضين الذين لاينتمون إلى أي من الأحزاب وعلى رأسهم مجتهد هاؤلاء يصعب إختيارهم لصعوبة التواصل معهم

8- علماء الصحوة غير مستعدين لهذه المرحلة الإنتقالية ولايستطيعون التعامل معها لأنهم من الداخل ويخشون سطوة النظام

9- لدينا متواجدة بقناة إعلامية ثابته&لديها برنامج جاهز للإنقاذ&سهولة التواصل معها& الأكثر شهرة بين الجميع

.10- الواجب الديني والوطني يوجب علينا التكاتف مع لإنقاذالبلد في هذه المرحلة بغض النظرعن الخلافات البسيطة معها

.11- فعلى جميع الأحزاب والأخوة المعارضين إظهار على إنها البديل وتقديمه اللأعيان وشيوخ القبائل للتمكين لها

12- لا أريد أن أقسم أني لا أتحيز لحركة الإصلاح لأن العاقل يعرف ذلك فحركة الأصلاح لديها الإستعداد والله من وراء القصد وشكرا

 
 

تعليق د. سعد الفقيه عن قرار آل سعود سحب السفراء من قطر وقرار اعتبار الاخوان جماعة إرهابية وتجريم من يدعمهم ويتعاطف معهم

10 مارس

هذه بضعة تغريدات عن قرار سحب السفراء من قطر وقرار اعتبار الاخوان جماعة إرهابية وتجريم من يدعمهم ويتعاطف معهم ويضع رموزهم

سحب السفير من قطر وتصنيف الإخوان إرهابيين قراران يقف خلفهما سبب واحد هو أن آل سعود وضعوا بيضهم كله في سلة السيسي ويخشون إن سقط أن يلحقوه

يجسد آل سعود في ورطتهم بدعم السيسي رواية روبن موغام التي حولها هارولد بنتر الحائز على جائزة نوبل إلى فيلم "الخادم"

أحداث الفيلم: سيد غني وظف خادما ثم اعتمد عليه إلى حد استحالة الاستغناء عنه ومع الزمن تحول السيد بهذا الاعتماد إلى خادم والخادم إلى سيد

آل سعود تحمسوا لتدبير الانقلاب و دعمه وربطوا مصيرهم به لدرجة جعلوا دعمه ماديا وسياسيا وأمنيا وإعلاميا ودينيا مقدما على كل التزاماتهم الأخرى

كان الانقلاب مخالفا لمسيرة التاريخ بتركبية مصطنعة وغير واقعية لا يمكن أن تستمر إلا بترقيع مادي وسياسي وإعلامي سعودي إماراتي ومن خلفهم أمريكا

هذا الترقيع مهما كان ضخما فهو ركيك ينهار سريعا أمام الطرح القائم على الحق والعدل حتى لو لم يتجاوز حديثا في فضائية أو تغريدة في التويتر

ولا مجال لأن يستمر هذا الترقيع في إبقاء بيت الانقلاب العنكبوتي إلا بإغلاق كل المنافذ أمام الطرح البديل سواء كان مصدره دولا أو شعوبا

قناة الجزيرة نموذج لتقويض الانقلاب بمجرد توفير فرصة لمن يخالفه أمام من يدافع عنه وبذلك هزمت كل منظومة الإعلام الترقيعي المتكلف جدا

هذا الدور للجزيرة ملأ قلوب آل سعود غيظا وحنقا لأنهم يرون دعمهم المالي والسياسي والإعلامي يتآكل بسببها فكان لا بد من إيقاف دور القناة

إذا تصورنا ذلك فلن نستغرب أن تؤدي هذه الهزيمة للبيت العنكبوتي السعودي الإماراتي المصري إلى هوج صبياني من قبل هذه الأنظمة وفقدان الصواب

هذا الهوج هو الذي ترجم على شكل سحب السفراء وتهديد باالحصار الجوي والبري، فمثل هذه التصرفات لا يقدم عليها إلا من فقد صوابه

الأمر الآخر الذي أغاظ آل سعود هو المعارضة الضخمة للإنقلاب من قبل الرأي العام في بلاد الحرمين في وسائط الاتصال الاجتماعي وخاصة التويتر

آل سعود يدركون أن استمرار هذا النشاط بكل زخمه يعني أن السلطة في "السعودية" تخالف شعبها المناهض للانقلاب ونخبه المتعاطفة مع الإخوان

هذا الزخم لا يقل تأثيرا عن قناة الجزيرة في تقويض ذلك البيت العنكبوتي واستمرار هذا الزخم يعني تناميا طبيعيا في دعم القوى المناهضة للانقلاب

هذا الدعم المعنوي الهائل لمناهضي الانقلاب أفقد النظام السعودي صوابه وجعله يصدر قرارا لم يكن ليصدره لو لم يكن في حالة ارتباك وفقدان التوازن

ولأن النظام السعودي لا يستطيع أن يعتقل كل المغردين والكتاب والمتحدثين في الفضائيات فقد كان الحل الأمثل إرهابهم عن طريق سن القوانين

وبهذا فإن كلا التصرفين، سحب السفراء وتجريم الإخوان ومن يؤيدهم، يفسره تورط النظام السعودي في دعم الانقلاب في مصر

ومن المفيد في هذا السياق إعادة نشر حديثنا عن ثوابت السياسة الخارجية السعودية وموقفها من الحركات الإسلامية والتحررية

 في تغريدات لاحقة نتحدث عن: من هو المسؤول عن هذا القرارات، ونتحدث عن الموقف الذي يجب أن يتخذه الحريصون على مستقبل البلد تجاه هذه القرارات

فديو : تعليق د. سعد الفقيه على وضع جماعة الإخوان المسلمين على قائمة الإرهاب في السعودية

 
 

تعليق الدكتور : سعد الفقيه على مايجري في سوريا والخلافات بين الفصائل المجاهدة

05 يناير

د. سعد الفقيه

د. سعد الفقيه

تكررت مطالبتنا بالحديث عما يجري في سوريا وليس من سياستنا التعليق على هذه الأمور لكن مع وجود عدد كبير من أبناء بلادنا هناك لا نجد مفرا من ذلك

المطلع على المشهد السوري منذ انطلاق الثورة يلاحظ مجموعة من المعطيات التي تساعد في فهم الحوادث ولا بد من استحضارها عند اتخاذ المواقف

1) المشاركون في الجهاد عاشوا قبل الثورة عقودا تحت سياسات التجهيل والتضليل فكيف ننتظر منهم جميعا الانضباط الشرعي والحكمة والأمانة والمسؤولية؟

2) إذا انطلقت الثورة تلقائيا في كل مكان فلا نستغرب نشأة جماعات كثيرة تتفاوت في أمانتها وانضباطها وإخلاصها ومنهجها بل هذا هو الطبيعي

3) الخصم في الثورة السورية لا يقتصر على نظام الأسد وحلفائه إيران وحزب الله والمالكي وروسيا بل هو العالم كله بما فيه أمريكا والسعودية والأردن

4) إذا كان الخصم هو العالم كله بكل خبرته الضخمة في المؤامرات والدسائس فكيف نستغرب تعرض المجاهدين للمؤامرات المحبوكة والفعالة والعميقة

5) كيف نستغرب في أوطان عاشت عقودا تحت الفساد والظلم والقمع أن يكون فيها أقليات مرتزقة جاهزة للاستخدام في تخريب الثورة والجهاد وإشعال الفتنة

6) من الطبيعي أن يجد المقاتلون صعوبة في التنسيق وجمع الكلمة إذا كانوا مضطرين للتحرك داخل ميادين القتال فقط دون دولة مجاورة يتكئون عليها

7) من الطبيعي أن يؤدي تضخم حجم الفصائل إلى تمدد غير محسوب تتداخل فيه مناطق نفوذها ويتداخل وجود عناصرها مما يؤدي لاحتكاكات كثيرة

8) هذا كله يجعل الصدام الفكري والسياسي والدموي حتميا سواء ما كان فيه باجتهاد خاطيء أو ما كان بمؤامرة خارجية أو ما كان بطمع وصراع نفوذ

9) وسائل الإعلام سواء التقليدية مثل المحطات الفضائية والصحف أوالتواصل الاجتماعي مثل التويتر والفيس بوك وسائط مفيدة لتفعيل وتضخيم المؤامرات

وبناء على هذه الحقائق والمعطيات لربما يمكن توجيه المحسوبين على الإصلاح بالانضباط بمجموعة تعليمات عند تعاملهم مع أو تعليقهم على هذه الأحداث

1) لا يحق لنا أن ننصب من أنفسنا أوصياء على المجاهدين أو قضاة للخلافات بينهم ولا أن نعطي أنفسنا الحق في التصنيف والتقويم والتزكية والتخوين

2) لا يجوز أن نتداول علنا قصص الخلافات والصدامات حتى بعد التثبت وعلينا أن نترك الحديث عنها لمن هو أهل للتعامل معها كما سنبين بعد قليل

3) يحق لنا أن نعبّر عن الحزن للأخطاء السياسية وعن التضايق من التجاوزات الميدانية لكن لايجوز أن نقفز للتخوين والاتهام بالاختراق وتدميرالجهاد

4) من تدور حوله شبه من الفصائل والأشخاص فلا بأس بالتحفظ الحذر عند الحديث عنه لكن لا نتهم بالخيانة إلا من ثبتت عمالته بدليل قطعي واضح

5) يجوز أن نثني على أحد الشخصيات أو فصيل معين ثناء مجملا لكن لا نزكي تزكية مطلقة بل نعتبر الجميع عرضة للخطأ وتكرار الخطأ ونتهيأ لذلك

6) لا نحسن الظن بمن يتفرغ للتشهير ببعض الفصائل حتى لو كان محسوبا على الدعاة وطلبة العلم خاصة إن كان ممن سكت عن طغيان الحكام أو أثنى عليهم

7) المؤهل للتعامل مع الأحداث هو فقط من يجمع بين ركني التأهيل العلم الشرعي والمعرفة بحقائق الميدان، ومثل هذا لن يتحدث إلا بحذر وكلام محسوب

8) من لم يكن مؤهلا بالعلم الشرعي ومعرفة الميدان فعليه أن يلتزم بالنقاط أعلاه إلا إذا صدر موقف رسمي من المؤهلين فيمكن تأييده وتبنيه ونشره

نعلم أن الكثير تأخذهم عواطفهم في التعامل مع هذه الأحداث لكن نحسب الانضباط بمثل هذه القواعد من جهاد النفس الذي يؤجر عليه المسلم

 
 

تعليق الدكتور : سعد الفقيه عن مقابلة الأستاذ عبدالعزيز الدخيل في قناة الجزيرة

13 ديسمبر


د. سعد الفقيه

د.سعدالفقيه

تويتر

@saadalfagih

هذه مجموعة تغريدات عن مقابلة الأستاذ عبد العزيز الدخيل في قناة الجزيرة في برنامج في العمق

حديث الأستاذ الدخيل مهم جدا لسببين الأول أنه يتحدث من معرفة فقد كان وكيلا لوزير المالية والثاني أنه تحدث بصراحة ووصف الأمور كما يجب أن توصف

وقد اشتمل كلامه على كل ما يجب أن يقال كما بين خطورة المرحلة وضرورة التحرك ولم يتحاشى في أجوبته إلا الاستنتاج الأخير الذي نتفهّم حيدته عنه

من ضمن ما قال أن سياسة الحكم لدينا قائمة على منهج امتلاك الأرض وماعليها ومن عليها وما تحتها ومنهج السلطة المطلقة وغياب الشفافية والمحاسبة

وقال أن الوضع الاقتصادي السيء نتيجة طبيعية لهذه المنهجية التي تجعل موارد الدولة المادية والبشرية في خدمة الحاكم وامتيازاته وبقائه في السلطة

وقال أن هذا الوضع يعني الاستهلاك البحت ويحرم الوطن من دورة اقتصادية انتاجية تؤدي لتكامل الاقتصاد ومن تنمية شاملة تؤدي لاعتماده على ذاته

وقال إن نماذج تقديم مصلحة أهل السلطة على الوطن أن الاحتياطي الذي يبلغ 700 مليار دولار (2.6تريليون ريال) موضوع في سندات في أمريكا لإرضائها

وقال إن هذا المبلغ الضخم لا يأتي إلا بعوائد تافهة لا تضيف للدخل القومي شيئا ثم هي تحت رحمة السيد الأمريكي متى ما غضب جمدها كما فعل مع غيرنا

وقال أن لا مجال لإصلاح اقتصادي إلا بإصلاح سياسي تستبدل فيه منهجية الامتلاك والسلطة المطلقة بمنهجية الشورى والمحاسبة والشفافية والحريات

وقال إن الوضع السياسي الذي يمكن فيه إصلاح الاقتصاد هو الذي ينتخب الشعب ممثليه ومسؤوليه ويحاسب الحاكم بشفافية في جو من الحرية واستقلال القضاء

وقال إن الحاكم المستمتع بالسلطة المطلقة واستخدام الموارد لحماية سلطته وامتيازاته لن يبادر بإصلاح ولن يستجيب لأي نصيحة يفرط فيها بالسلطة

بل أقرّ بأن الحاكم يعتقل ويعاقب من يطالب بالإصلاح ولا مفر من أسلوب آخر لتحقيق التغيير وهذه النقطة الوحيدة التي لم يتكلم فيها بنفس الصراحة

حين وصل الحديث لهذه النقطة عبر عنها بشكل غير مباشر بكلام يفهم منه أن التغيير لن يأتي من الحاكم وعلى الشعب أن يتحرك وينتزع التغيير

وأكد بقوة على أن الدعوة للإنقاذ يجب أن ترفع بصوت عالٍ وتشتمل على ما يعني أن الخطر داهم وأن لا يلتفت إلى المنافقين من الإعلاميين والمنافقين

وإذ نرحب بهذه الجرأة في طرح الأستاذ الدخيل فإننا تعتبرها حجة على كثير من المشايخ والمثقفين الذين فشلوا أن يقدموا عشرها رغم ضخامة مسؤوليتهم

 

 

 
 

تعليق حركة الإصلاح على رفض السعودية القبول بعضوية المقعد غير الدائم في مجلس الأمن

19 أكتوبر

 د. سعد الفقيه 

د. سعد الفقيه 

تويتر   

أعلنت الحكومة السعودية رفضها القبول بعضوية المقعد غير الدائم في مجلس الأمن وقد أصدرت الحركة التعليقات التالية على هذا القرار

1) إذا كانت عضوية مجلس الأمن شرفا رفيعا كما جاء في البيان فهذا اعتراف أن السعودية حرمت من هذا الشرف منذ تأسيس الهيئة قبل سبعين عاما !!!

2) هذا الشرف الذي حرمت منه السعودية فاز به جيبوتي ونيبال وروندا وتوقو والبحرين والكويت وعمان بل دول لا تكاد ترى على الخريطة مثل كاب فيردي

3) أكبر مسؤول عن سبب الرفض (ازدواجية المعايير)هو أمريكا فكيف تصدق السعودية في تبريرالرفض وهي تفتخر بعلاقات تاريخية وصداقة متينة مع أمريكا ؟

4) من نماذج النفاق المزايدة على فسلطين فأمريكا هي التي وقفت مع إسرائيل وليس الأمم المتحدة كهيئة فماذا فعلت السعودية لأمريكا لصالح فلسطين ؟

5) نموذج آخر للنفاق الحديث عن أسلحة الدمار الشامل فقد ضمنت امريكا اسرائيل امتلاك قنابل نووية وليس فقط تقنية نووية فماذا فعلت السعودية لذلك ؟

6) السعودية ذاتها تمارس ازدواجية المعايير فهي التي باركت مذبحة رابعة وانتقدت مذبحة الغوطة وهي التي دعمت جهاد الأفغان 1980 ووقفت ضدهم 2001

7) الحديث عن سوريا مزايدة رخيصة فالحكومة السعودية رفضت دعم المجاهدين وقمعت من يفكر بدعمهم وتشارك استخباراتيا بقوة في سحب البساط من تحتهم

8) بناء عليه فكل هذه الاسباب ليست مبررا للرفض والحقيقة أن الرفض له سببان: الأول سياسي دبلوماسي، والثاني ظرفي مرتبط بوضع الوزير ووضع الوزارة

السياسي هو أن التصويت في المجلس في معظم القضايا محرج للسعودية لأنه إما يغضب أمريكا أو يغضب الرأي العام العربي والاسلامي والهروب أسهل الحلول

الظرفي هو أن سعود الفيصل مريض وهذه العضوية لها التزامات على وزير الخارجية لايستطيع أن يؤديها بصحته الحالية فلماذا يورط نفسه وينفضح!!

والذين احتفوا بالقرار السعودي هم إما مطبلون أوانتهازيون يريدون أن يسجلوا نقاطا عند الحاكم أو في أحسن الأحوال جهلة تغيب عنهم هذه التفاصيل

والمطبلون والانتهازيون والجهلة لا يستغرب منهم هذا الموقف لكن يستغرب من بعض المصنفين نشطاء مثقفقين عارفين بالواقع خاصة الإسلاميين منهم

وأولى لهم أن لا يستعجلوا بالرد لأنهم لن يعذروا بالجهل وسيكون وصفهم أقرب للانتهازي الذي يريد أن يسجل نقاطا عند الحاكم بطريقة رخيصة


 
 

مجموع تغريدات د . سعد الفقيه عن خطبة السديس في مباركة الدعم السعودي لإنقلاب السيسي وطريقة تناول المغردين للخطبة

26 أغسطس


د. سعد الفقيه

تويتر  


خطبة الشيخ السديس إمام الحرم المكي التي زكى فيها انقلاب مصر وأثنى على موقف الملك من الانقلاب لم تكن نشازا في مواقفه ولا مستغربة من مثله

مسيرة السديس في إمامة الحرم وخطب الجمعة مليئة بالمواقف المسايرة لسياسة الدولة والتلون معها والمبالغة في مدح الملوك حتى في دعاء الوتر

وحماس المغردين بانتقاد السديس أمر محمود فما صدر منه يستحق الانتقاد لكن طبيعة الانتقاد عكست جهل الكثير بأبعاد القضية وحقيقة موقع السديس

وقبل الرد على هذه الانتقادات نستعرض واقع الحرمين وطريقة إدارتها من قبل آل سعود حتى نتمكن من معرفة موقع السديس في هذا المشهد الأشمل

1) تخضع الحرمان في إدارتها الدينية والبلدية والمعمارية والخدماتية بالكامل لسلطة آل سعود ولا يشاركهم في السلطة أي جهة من الداخل أو الخارج

2) منهج آل سعود في إدارة الحرمين هو نفس منهجهم القائم على اعتقاد امتلاك الأرض والمقدرات والناس والثقافة والهوية والسلطة المطلقة في ذلك

3) اختيار أئمة الحرم مهمة الديوان الملكي وليس لشؤون الحرمين إلا الترشيح ولا يعين إمام إلا بعد أن تقر المخابرات إنه موافق لسياسة الدولة

4) وهذا يفسر لما يتسابق أئمة الحرمين - فيما عدا استثناءات قليلة- في إثبات تقديم الولاء للسلطة ورضا الملك على الولاء لله ورضاه

5) بهذه المعطيات لايحتاج الحكام للتدخل في نصوص خطب الجمعة ولا تكليف الأئمة بشيء لأنها تضمن التزام الخطباء بسياسة الدولة بحرص يفوق حرص الحكام

6) تجاوزات السديس ليست جديدة بل هذه لهجته وطريقته منذ أن عين في الحرم وهي نفس مواقفه خارج الحرم وسجل منها دعائه لمشرف ومقالاته الصحفية

7) ما ينطبق على تعيين الأئمة ينطبق على بناء الحرمين وطريقة إدارة الحرمين فنيا وبلديا فالقرار مرتبط بمصلحة آل سعود وليس مصلحة الدين والأمة

مع استحضار هذا التصور لطريقة إدارة الحرمين وموقع السديس منها يمكن التعليق بوضوح على ما صدر من المغردين حول هذه الخطبة

فئة من المغردين تكلموا بإشارات غامضة تماما وكأنهم يتركون للقاريء فهم المقصود دون التصريح بأن الحديث عن السديس وخطبته

والحديث بهذه الطريقة لا تبرأ به ذمة ولا تقام به حجة فلا بد من البيان عند وقت الحاجة والبيان يحتاج لتحديد الموقف الواضح المحدد من الحدث

فئة أخرى تحدثوا عن موقف السديس وكأنه اجتهاد جانب فيه الصواب وبهذا الاعتبار يكون السديس مأجورا أجرا واحدا بصفته مجتهدا مخطئا ولا تثريب عليه

وما صدرعن السديس لايمكن وصفه إلابخيانة أمانة المنبر وتضليل للأمة، ولذا فإن تلطيف كلامه وكأنه اجتهاد إنما هو استهانة بالدين واستهتار بنصوصه

فئة ثالثة اكتفوا بالنأي بأنفسهم عن هذا الموقف وعبروا عن ذلك بالهاشتاق (خطبة السيدس لا تمثلني) وربما أضافوا لها عبارات في نفس المعنى

واستخدام تعبير (لايمثلني) ليس إنكار على السديس فقد لا يمثلك مع إقرارك أنه غير مخالف للشرع، بل قد يصدر من رجل صادق موثوق وجهة نظر لا تمثلك

فئة رابعة حصروا المشكلة في السديس وكأنهم يبرئون السلطة وهذا تضليل وتبرئة للمجرم الحقيقي الذي مكّن السديس من منبر الحرم بالمنهجية التي ذكرنا

ونحسب أن الذمة لا تبرأ إلا 1)التصريح بالسديس وخطبته وتحديد المنكر منها 2)وصفها بالخيانة والجريمة 3) تحميل المسؤولية للسلطة وليس السديس وحده

وأفضل طريقة لقياس وتقويم كلام السديس هي في مقارنته بخطبة الشيخ الحقيل التي قيل فيها ما يجب أن يقال في هذا المقام


فديو : تعليق الدكتور : سعد الفقيه على خطبة السديس

 
 

رأي الشيخ صالح الفوزان في الإخوان المسلمين قبل وبعد الإنقلاب !

25 أغسطس

الشيخ صالح الفوزان بعد الإنقلاب في مصر  ودعم آل سعود لذلك الإنقلاب سُأل عن الإخوان المسلمين وعن منهجهم فهاجمهم هجوم عنيف وإعتبرهم مخالفين لأهل السنة وصنفهم من ضمن الإثنين وسبعين فرقة الهالكة !! ونسي الشيخ الفوزان أنه قبل الإنقلاب سُأل نفس السؤال وأجاب بجواب مخالف تماما بل عكس ماقاله الآن وصنفهم أنهم من أهل السنة ولايخرجون عنها ، سبحان مغير الأحوال !! يدور مع ال سعود حيث داروا .! 

هذا رأي الفوزان حول الإخوان المسلمين بعد الإنقلاب 

Embedded image permalink

  

اضغط هنا لمشاهدةرابط الخبر من صحيفة المدينة 

 

وهنا رأيه قبل الإنقلاب ويبدو أن الفوزان تأثر وانقلب رأيه مع الإنقلاب أو بالأحرى إنقلب رأيه مع آل سعود 

 

حكيم الإصلاح يكتب عن مظاهر ( الشرك السعودي )

22 يونيو


حكيم الإصلاح 94  

حكيم الإصلاح   


أولا أحب أوضح معنى الشرك > وهو أن تتخذ لله ندا في عبادته أوطاعته أو محبته أو رجاءه أو خوفه أو في رغبته أو رهبته

2- ينقسم الشرك إلى 1-شرك العباد(وأعبدوا ألله ولا تشركوا به شيئا)2-شرك الطاعه( اتخذوا أحبارهم ورهبانهم أربابا من دون ألله)

من مظاهره طاعة العلماء وولاة الأمر في معصية ألله وهذا يتمثل في علم الناس بفرضية الجهاد في سوريا ويتبعون العلماء في تحريمه

شرك المحبه تجد أكثر الناس يحبون آل سعود حبا جما مع علمهم بفسادهم وإرتكابهم الكفر البواح والسبع الموبقات وجميع الكبائر

شرك الرهبه والتعظيم من الناس يوصل به الأمر إلى أن يقول الملك يعلم ماسيكون وحتى العلماء يقولون الملك أبخص وهذا كثيرفي السعوديه 

 

 
 
 

محمد العبدالكريم : هل الحاكم السارق من المال العام مستأثر تنطبق عليه نصوص السنة في الأثرة، أو هو مجرم تجب محاسبته في الشرع ؟

04 يونيو

محمد العبدالكريم  

محمدالعبدالكريم

هل الحاكم السارق من المال العام مستأثر تنطبق عليه نصوص السنة في الأثرة، أو هو مجرم تجب محاسبته في الشرع ؟

إن قلتم تجب معاقبته، فلا يجوز الصبر على ظلمه وسرقته ، ويكون المقصود حينئذ بأحاديث الأثرة قصر معناها على بقاء بيعته وعدم الخروج عليه

وإن قلتم يحاسب بالنصيحة خالفتم الشرع المطهر في وجوب محاسبة السارق واللص والناهب، وإن فرقتم بين الحاكم السارق والمحكوم السارق خالفتم الشرع.

هناك من يرى أن أحاديث الصبر:تعني الاكتفاء بالصبرعلى الحاكم ولو سرق ولو ظلم فلا يحاسب إلا بالنصيحة فقط وهو إنزال للنصوص في غير أريد لها

نصوص الصبر والأثرة نصوص صحيحة تقيد اندفاع الناس عن الخروج، ولكنها لا تعني ترك محاسبة الحاكم والأخذ على يده إذا أجرم وسرق وانتهك الحقوق..

إذا أجرم الحاكم وسرق ، فالوصف المؤثر هو الجريمة ولا اعتبار لمكانته، ولو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها. ولا تنطبق عليه أحاديث الأثرة

من أراد الخروج المسلح على الحاكم لأنه ينتهك الحقوق فيوعظ بأحاديث الصبر، ومن أراد محاسبة الحاكم السارق بالنصيحة فيوعظ بأحاديث النهي عن المنكر

لا أرى أن أحاديث الأثرة والصبر تنطبق على الحاكم اللص، هل في ذلك شبهة طعن في نصوص السنة ؟ أرى أن الذي ينطبق عليه نصوص المحاسبة والتجريم.

قلت بأن فقهاء البلاط يصفون الحاكم السارق بأنه مستأثر يجب الصبر عليه ، والحاكم السارق مجرم تجب محاسبته ، هل في ذلك رد أو طعن في السنة ؟