RSS
 

تعليق د. سعد الفقيه عن قرار آل سعود سحب السفراء من قطر وقرار اعتبار الاخوان جماعة إرهابية وتجريم من يدعمهم ويتعاطف معهم

10 مارس

هذه بضعة تغريدات عن قرار سحب السفراء من قطر وقرار اعتبار الاخوان جماعة إرهابية وتجريم من يدعمهم ويتعاطف معهم ويضع رموزهم

سحب السفير من قطر وتصنيف الإخوان إرهابيين قراران يقف خلفهما سبب واحد هو أن آل سعود وضعوا بيضهم كله في سلة السيسي ويخشون إن سقط أن يلحقوه

يجسد آل سعود في ورطتهم بدعم السيسي رواية روبن موغام التي حولها هارولد بنتر الحائز على جائزة نوبل إلى فيلم "الخادم"

أحداث الفيلم: سيد غني وظف خادما ثم اعتمد عليه إلى حد استحالة الاستغناء عنه ومع الزمن تحول السيد بهذا الاعتماد إلى خادم والخادم إلى سيد

آل سعود تحمسوا لتدبير الانقلاب و دعمه وربطوا مصيرهم به لدرجة جعلوا دعمه ماديا وسياسيا وأمنيا وإعلاميا ودينيا مقدما على كل التزاماتهم الأخرى

كان الانقلاب مخالفا لمسيرة التاريخ بتركبية مصطنعة وغير واقعية لا يمكن أن تستمر إلا بترقيع مادي وسياسي وإعلامي سعودي إماراتي ومن خلفهم أمريكا

هذا الترقيع مهما كان ضخما فهو ركيك ينهار سريعا أمام الطرح القائم على الحق والعدل حتى لو لم يتجاوز حديثا في فضائية أو تغريدة في التويتر

ولا مجال لأن يستمر هذا الترقيع في إبقاء بيت الانقلاب العنكبوتي إلا بإغلاق كل المنافذ أمام الطرح البديل سواء كان مصدره دولا أو شعوبا

قناة الجزيرة نموذج لتقويض الانقلاب بمجرد توفير فرصة لمن يخالفه أمام من يدافع عنه وبذلك هزمت كل منظومة الإعلام الترقيعي المتكلف جدا

هذا الدور للجزيرة ملأ قلوب آل سعود غيظا وحنقا لأنهم يرون دعمهم المالي والسياسي والإعلامي يتآكل بسببها فكان لا بد من إيقاف دور القناة

إذا تصورنا ذلك فلن نستغرب أن تؤدي هذه الهزيمة للبيت العنكبوتي السعودي الإماراتي المصري إلى هوج صبياني من قبل هذه الأنظمة وفقدان الصواب

هذا الهوج هو الذي ترجم على شكل سحب السفراء وتهديد باالحصار الجوي والبري، فمثل هذه التصرفات لا يقدم عليها إلا من فقد صوابه

الأمر الآخر الذي أغاظ آل سعود هو المعارضة الضخمة للإنقلاب من قبل الرأي العام في بلاد الحرمين في وسائط الاتصال الاجتماعي وخاصة التويتر

آل سعود يدركون أن استمرار هذا النشاط بكل زخمه يعني أن السلطة في "السعودية" تخالف شعبها المناهض للانقلاب ونخبه المتعاطفة مع الإخوان

هذا الزخم لا يقل تأثيرا عن قناة الجزيرة في تقويض ذلك البيت العنكبوتي واستمرار هذا الزخم يعني تناميا طبيعيا في دعم القوى المناهضة للانقلاب

هذا الدعم المعنوي الهائل لمناهضي الانقلاب أفقد النظام السعودي صوابه وجعله يصدر قرارا لم يكن ليصدره لو لم يكن في حالة ارتباك وفقدان التوازن

ولأن النظام السعودي لا يستطيع أن يعتقل كل المغردين والكتاب والمتحدثين في الفضائيات فقد كان الحل الأمثل إرهابهم عن طريق سن القوانين

وبهذا فإن كلا التصرفين، سحب السفراء وتجريم الإخوان ومن يؤيدهم، يفسره تورط النظام السعودي في دعم الانقلاب في مصر

ومن المفيد في هذا السياق إعادة نشر حديثنا عن ثوابت السياسة الخارجية السعودية وموقفها من الحركات الإسلامية والتحررية

 في تغريدات لاحقة نتحدث عن: من هو المسؤول عن هذا القرارات، ونتحدث عن الموقف الذي يجب أن يتخذه الحريصون على مستقبل البلد تجاه هذه القرارات

فديو : تعليق د. سعد الفقيه على وضع جماعة الإخوان المسلمين على قائمة الإرهاب في السعودية

 
 
 

إضافة تعليق

 

 
  1. اصبر يافقية ان الله مع الصابرين

    في 2014/03/10 | 23:06

    المسكين الاعوج يتابعك ويرد لانه مثل اسيادة عارفين انهم على غلط لكن يكابرون وفي الاخير الصبر الصبر يافقية مابقى الا القليل والله يعوضك

     
  2. منظمة #خلع_البيعة

    في 2014/03/10 | 19:46

    تورط ال سعود في مصر و سحب السفراء ينم عن عقلية صبيانية قصيرة النظر تؤكد ارتباك بيت الحكم السعودي من الداخل بسبب الخوف من الاسلام السياسي النظيف بختصار هربوا الى انهيارهم و اسقطوا انفسهم لرداءة تدبيرهم الغير موفق بسوء نياتهم التى سوف يدفعون ثمنها زوالهم خلال أشهر !.

     
  3. هل العوجاء

    في 2014/03/10 | 16:44

    سعد الفقيه مسكين يبربرله عشرين سنه وبدون نتيجه تذكر والجميع يعرف انه مصاب بمرض الوسؤاس القهري ..

     
  4. هل العوجاء

    في 2014/03/10 | 16:43

    سعد الفقيه مسكين يبربرله عشرين سنه وبدون نتيجه تذكر والجميع يعرف انه مصاب بمرض الوسؤاس القهري ..